10 وسائل لممارسة التحدث بالانجليزية وتطوير مهارة الـ(Speaking)

10 وسائل لممارسة التحدث بالانجليزية وتطوير مهارة الـ(Speaking)

ممارسة التحدث

إنها مهارة التحدث، المشكلة الأكبر في تعلم اللغة الانجليزية وتعلم أي لغة أخرى، تجد الشخص قد وصل إلى مستويات متقدمة وأصبح لديه مخزون كبير من كلمات ومفردات اللغة الانجليزية، لكنه حين التحدث، كأنه مبتدئ، وحين تركيب الجمل ، تخونة الذاكرة ،، وحتى وإن أمدته بالكلمات المناسبة، تجده يتلعثم ويتأخر في النطق، فما هو السبب ؟

لن نسهب في الكلام النظري حول هذا الموضوع، فنحن نريد خطوات عملية، لكن باختصار السبب الرئيسي في تأخر مهارة التحدث هو أن اللغة لازالت في العقل الواعي، بينما يجب أن تنتقل إلى العقل اللاواعي التلقائي، ان تصبح سليقة وأمراً لا يحتاج إلى تفكير ،، ان تكون الجمل جاهزة ومحفوظة كما هي بدلاً من أن تكونها أنت في عقلك ،، وهذا أمر يتطلب ممارسة مستمرة، ممارسة الاستماع وممارسة التحدث،، واليوم ان شاء الله سنتحدث عن ممارسة التحدث، وكيفية تطويرها

ممارسة الاستماع أمر سهل ويسير (وسوف نخصص لها مقلات قادمة ان شاء الله)، فهنالك الكثير والكثير من المصادر والمواقع والتطبيقات التي توفر لك آلاف الساعات الصوتية والمميزة التي من خلالها يمكنك الاستماع إلى اللغة الانجليزية من أصحابها الأصليين، لكن المشكلة في التحدث وخاصة عندما تعيش في بيئة عربية، في مجتمع لا يتحدث بهذه اللغة ، فكيف نمارس التحدث بالانجليزية

هذه المقالة ان شاء الله ستعطيك أفضل النصائح والطرق العملية المفيدة للممارسة التحدث، وهي نتيجة خبرة طويلة في هذا المجال ومن شخص مجرب ، فبسم الله نبدأ

1. إستمع كثيراً

استمع لتقوية مهارة التحدث بالانجليزية

نعم، هذا هو الباب، طريق التحدث يأتي من باب الاستماع، ألا ترى الطفل الصغير كيف يقضي طيلة سنينة الأولى في الاستماع والمشاهدة والمراقبة ثم يبدأ بالتحدث، ان الاستماع هو الذي سيجعل الجمل والعبارات مألوفة لديك في عقلك، عندما يستمع العقل إلى العبارة مرة بعد مرة وفي عدة سياقات مختلفة، فإنه بمجرد ان يكون في موقف مشابه سينطق لسانك بتلك العبارة دون التفكير في كلماتها وفي قواعد تركيبها.

استمع كثيراً ولا تمل من الاستماع، استمع حتى وإن لم تكن تفهم ما تستمع إليه، لكن في نفس الوقت حاول اختيار مصادر وملفات تكون مناسبة لمستواك حتى تفهم بعضاً مما تستمع إليه كي تجد المتعة والفائدة ولا تمل، وفي نفس الوقت يجب ان تكون مستمرا في التعلم واضافة كلمات جديدة إلى عقلك كل يوم، لأن الاستماع وحدة دون اضافة كلمات جديدة لن يكون ذو فائدة كبيرة، لأن الاستماع هو من أجل استعمال تلك الكلمات التي في عقلك بشكل عملي وفي جمل وسياقات مختلفة.

طبعاً هنالك الكثير والكثير من المصادر والملفات الصوتية، لن نسرد هنا هذه المصادر الصوتية لأن هذا ليس موضوعنا اليوم، ان شاء الله سيكون هنالك موضوع مفصل وموسع اسرد لكم فيه عشرات المصادر والمواقع والتطبيقات التي من خلالها يمكنك الحصول على الملفات الصوتية المناسبة لكافة المستويات، لكني اليوم سأعطيكم مصدرين اثنين على السريع هما من أفضل المصادر المجانية على شبكة الانترنت والهاتف المحمولة:

  1. سلسلة حلقات ESLPod، يقدمها دكتور من أمريكا بشكل شبه يومي، حيث تحتوي كل حلقة على حوار قصير بين شخصين (رجل وامرأة) في موضوع من المواضيع ومجال من المجالات، ثم يتبع بعد ذلك الشرح الصوتي المطول والميسر لكل عبارت وجمل المحادثة، حيث يحاول الدكتور (جف مكولن) تبسيط الأمور لك بأفضل طريقة، يمكنك متابعة الحلقات عبر موقعهم الإلكتروني ، او عبر تطبيق الأندرويد.
  2. المصدر المجاني الآخر، هو سلسة (6 دقائق انجليزي) من البي بي سي، برنامج صوتي اسبوعي مميز، عبارة عن 6 دقائق صوتية عن موضوع من المواضيع المشوقة والحديثة مثل الدراسات العلمية والاكتشافات وجديد العالم، هذه الحلقات مناسبة أكثر لمن هم في المراحل المتوسطة أو المتقدمة في اللغة الانجليزية، لكن يمكن لأي شخص الاستماع إلى الحلقات القديمة الأكثر سهولة، يمكنك متابعة الحلقات عبر الموقع الرسمي أو عبر التطبيق الغير رسمي على الأندرويد (هنالك أيضاً العديد من التطبيقات في للآيفون، ابحث عنها)

2. اقرأ بصوت مرتفع

اقرأ بالانجليزية

في الغالب انت تتعلم اللغة الانجليزية من عدة مصادر، سواءً عن طريق الانترنت أو الكتب او أي وسيلة اخرى توفر مواداً مقروءة، حاول عندما تقرأ أي نص انجليزية أن تقرأه بصوت مرتفع ومرتب، تخيل نفسك كأنك تقف في منصة وتمسك هذه المادة وتقرأها على جمع غفير من الجمهور، كأنك تمسك بالمايكروفون الذي يجلجل صداه قاعة مليئة بالحضور، وحينها أنت مطالب أن تتحدث بصوت واضح ومفهوم.

تعود على القراءة بصوت مسموع وبنبرة واضحة، سوف تفيدك هذه العادة كثيراً في تطوير مهارة التحدث وخاصة في نطق الكلمات بشكل صحيح، إذا توقفت عند كلمة حيرتك في النطق، يمكنك الرجوع إلى القاموس المترجم والاستماع إليها بشكل صحيح ثم اكمال القراءة.

3. شاهد الأفلام وردد الجمل

شاهد الأفلام الاجنبية لتقوية الـ speaking

تعلم الانجليزية بواسطة الأفلام الأجنبية من الطرق الفعالة في التعلم، وسوف نفرد لها موضوعاً خاصاً بها في المستقبل القريب ان شاء الله، لكن هنا سوف أركز على مهارة ترداد الجمل والعبارات التي تستمع إليها داخل الفيلم (طريقة التلقيم) كما يتم تعليم الأطفال في الصفوف الأولى، فالتلقين هو الوسيلة الأنجح لتعلم النطق الصحيح.

الطريقة هي ان تتوقف نهاية كل جملة يقولها الممثل وانت تشاهد الترجمة الانجليزية ضمن الفيلم، ثم تقوم انت بترديد ما قاله وتحاول محاكاة كلامة ونبرة صوتة بالضبط، وتكرر هذه العملية أكثر من مرة. هذه الطريقة فعالة لأنك سوف تردد بعد شخص من أهل تلك اللغة، يقوم بالنطق بشكل صحيح، سوف تشاهد الكلمات والعبارات وتنطقها وبالتالي سوف تتعلم النطق الصحيح. (يمكنك الاعتماد على أفلام الأنميشن لأن اللغة فيها واضحة وراقية)

4. جد رفيقاً للتحدث إليه

ممارسة المحادثة مع آخرين

تكاد تكون هذه هي أهم طريقة وأكثرها فعالية في ممارسة التحدث وإتقانه، المفروض تكون في البداية لكني أخرتها إلى هذه النقطة لكونها غير متوفرة لجميع الأشخاص، هذه الطريقة هي أن تجد فيمن حولك شخص مثلك أو افضل منك في مستوى اللغة الانجليزية، وتتفق معه أن يكون كل تخاطبكم هو باللغة الانجليزية فقط، أياً كانت الظروف يجب ان يتم التواصل بينكم بالانجليزية والانجليزية فقط.

هذا الشخص يجب أن يكون قريباً منك، أحد أفراد عائلتك أو زميلك في العمل أو الدراسة، شخص تقضي معه عدة ساعات يومياً، شخص لا تشعر بالحرج أمامه حين تقع في الأخطاء، كي تكون هذه الطريقة ناجحة، كذلك هذه الطريقة تكون أكثر فائدة لمن هم في مستوى متوسط أو فوق المتوسط.

سيكون هنالك الكثير من الحوارات بينك وبين هذا الشخص بحكم قربه منك، سوف تقلب مخزون الكلمات في عقلك رأساً على عقب كي تبحث عن كلمة مناسبة لتوصل إليه ما تريد، ستتلعثم وتخطئ وتحاول، لكن الأهم من هذا كله أنك سوف تستفيد كثيراً في ممارسة التحدث، ولن تجد حرجاً عند الوقوع في الأخطاء لأنه شخص مقرب إليك، إذا كنت تعاني من أعراض الكبر وعزة النفس، فهذا يتطلب منك تغييرات نفسية هامة كي تنجح في حياتك.

5. تحدث في المنزل بلغتين

تحدث في المنزل بالانجليزية

طيب لا عذر لك مع هذه الطريقة ان لم تجد رفيقاً بالقرب منك تتحدث معه دائماً باللغة الانجليزية، فقم بالاتفاق مع أهل بيتك أو الزملاء في عملك، أنك سوف تحدثهم بلغتين، سوف تخبرهم ما تريد دائماً أولاً بالانجليزية ثم تعيد الجملة نفسها باللغة العربية.

بهذه الطريقة سوف تجد من ينصت إليك وإلى حديثك باللغة الانجليزية، صحيح انهم في الغالب لن يفهموا كلامك، لكنهم مضطرين أن ينصتوا إليك لأن الجملة العربية تأتي بعد الجملة الانجليزية، طريقة جميلة وخدعة ظريفة، أليس كذلك.

6. تحدث إلى نفسك بالإنجليزية

تحدث الى نفسك باللغة الانجليزية

نأتي الآن إلى الطريقة الأسهل والأيسر، فهي لا تتطلب آخرين تشاركهم حديثك، لأنك سوف تتحدث مع نفسك، هل أنت مستغرب؟ كيف يكون ذلك؟ ألا يقولون عادةً (حدثت نفسي)؟ نعم الإنسان دائماً يتحدث مع نفسه، لكنه يكون في الغالب حديثاً صامتاً، يتم استخدام الكلمات والجمل في داخل عقلك دون ان تصل إلى لسانك وشفتيك، ألم تجرب اختلاف وجهات النظر بينك وبين نفسك في مرات عديدة؟ ومادام هنالك حديث داخل النفس إذا فهنالك لغة مستخدمة في هذا الحديث، انت فقط عليك أن تغير اللغة من العربية إلى الانجليزية

ستتعب في البداية لكنك ستتعود وستستفيد كثيراً في النهاية، إنها من الطرق الفعالة والتي ينصح بها خبراء تعلم اللغات، في البداية سيكون الأمر صعب، لكنك ستتعود وستجد أنك تحدث نفسك تلقائياً بالانجليزية دون مجهود منك، حين تستخدم هذه الطريقة ستجد أنك تقف عند بعض الكلمات التي لا تعرف معناها بالانجليزية والتي هي ضرورية كي تكمل الحديث مع نفسك، عندها سوف تبحث عن معناها وتتعرف عليه، وبهذا تطور لغتك الانجليزية وتضيف كلمات جديدة أثناء الممارسة (عصفورين بحجر واحده)

7. تحدث عبر البالتوك

ممارسة المحادثات بالانجليزية عبر البالتوك

لا نريد ان نحصر الأمر في برنامج البالتوك فقط، لكن في الحقيقة هو أشهر برنامج دردشة صوتية، هنالك أيضاً موقع (Tinychat) لكن في الغالب لن تجد فيه قروبات صوتية متخصصة في تعلم وممارسة اللغة الانجليزية، أما برنامج البالتوك فسوف تجد فيه عدة غرف صوتية مخصصة لممارسة اللغة الانجليزية، قم بالبحث عنها وستجدها، ثم ادخل إلى أحد هذه الغرف وارفع يدك ثم انتظر دورك كي تتحدث.

من الطرق الجميلة والمفيدة، لأنك ستتحدث ولن تخاف من الأخطاء والعثرات، لأنه لا أحد يعرفك، وحتى اسمك الذي سجلت به مجرد اسم وهمي لا يدل عليك، إذا فلماذا الخجل، تحدث حتى لو كلمتين أو أربع كلمات متعتعات، المهم ان تتحدث كل يوم ولو بالقدر البسيط، وكما نقول دائماً، السر في الاستمرار ولو بقدر ضئيل كل يوم.

8. تحدث مع العالم الخارجي

Practice-Speaking_8

فرصة عظيمة والله، الانترنت والحواسيب، الهواتف الذكية، تقنيات جعلت العالم قرية واحدة، أوصلت الشرق بالغرب والشمال بالجنوب، امتزجت الثقافات وتلاقت اللغات، الآن يمكنك ان تتواصل بمن في أقصى الأرض مباشرة ومجاناً، إذاً فلنستفد من هذا المستوى الذي وصلنا إليه في تحقيق حلمنا الذي أصبح سهل المنال بسببها، جد رفقاء وكون أصدقاء لغتهم الأم هي الإنجليزية ثم تحدثوا مع بعض في أوقات متفرقة.

المشكلة التي سوف تصادفك هي كيفية ايجاد أولائك الأصدقاء الأجانب، ومن ذا يخصص لك من وقته كي يتحدث معك، قد تكون مشكلة بسيطة لكنها هنالك الكثير من الحلول، هنالك العديد من التطبيقات الهاتفية والمواقع التي توفر خاصية توصيل متعلمي اللغات مع بعضهم البعض، فأنت مثلا تريد تعلم الانجليزية وهنالك شخص آخر في الشق الآخر من الكرة الأرضية يريد تعلم اللغة العربية، فعبر هذه البرامج سوف تجد مثل أولائك الأصدقاء من أجل تكوين علاقة مساعدة مشتركة، انت تساعدة في تطوير لغته العربية وهو يساعدك لتطوير لغتك الانجليزية.

سوف نخصص ان شاء الله مقالة كاملة لعرض مثل هذه المواقع والتطبيقات، لكني هنا سوف أدلك على مصدرين كي تبدأ وتنطلق:

  1. موقع إيجاد رفيق لممارسة المحادثة
  2. تطبيق Linqapp
  3. تطبيق HelloTalk

9. انشر صوتك عبر الانترنت

Practice-Speaking_9

انها خطوة احترافية ومفيدة بخاصة للمتقدمين، اذا أردت التقدم خطوة كبيرة للأمام فابدأ في النشر المرئي أو الصوتي لكن باللغة الانجليزية، يمكنك استخدام إما موقع وتطبيق (ساوند كلاود) للنشر الصوتي أو موقع (اليوتيوب) للنشر المرئي، يمكنك ان تنشر دروس تعليمية في أي مجال من المجالات التي تتقنها مثل شرح برامج الحاسوب أو غيرها، لكن باللغة الانجليزية، ولأن المجال سيكون مجالك أنت واختصاصك فسوف يكون الأمر سهل لأنك تعلم الكثير من المصطلحات في هذا المجال.

اذا كنت مستثقل هذه الطريقة، حسناً، يمكنك أن تسجل صوتك عبر منصة (ساوندكلاود) من أجل أن تستمع إليها انت لوحدك في المستقبل، حاول أن تسجل نفسك وأن تتحدث عن أشياء متفرقة بشكل دوري في هذا الموقع، دردش مع نفسك بصوت مرتفع عبر المايك وسجل صوتك، من أجل ان تستمع إلى نفسك بعد شهور وبعد أن يتحسن مستواك في اللغة الانجليزية كي تتذكر أيامك وترى كيف كان مستواك وأين وصل. طبعاً يمكنك تغيير اعدادات الخصوصية عند النشر كي لا يستمع إلى تسجيلاتك غيرك انت.

اشترك في بعض الخدمات المدفوعة

Practice-Speaking_10

انها الطريقة الغير مجانية، إذا كنت تملك المال الكافي ومستعد أن تنفق جزءاً منه في تحسين مستواك في اللغة الانجليزية، فسوف تساعدك هذه الخدمات المدفوعة بشكل كبير جداً. فمن خلالها ستتمكن من شراء دروس محادثة مع متحدثين أجانب ومدرسين محترفين وتتحدث معهم بقدر ما تريد، يتم احتساب المقابل المادي بالساعة، ويختلف سعر الساعة بحسب الموقع وحسب المدرس نفسه، هنالك الكثير من المواقع والخدمات (سنقوم مستقبلاً بالكتابة عن هذه الخدمات المدفوعة بالتفصيل ان شاء الله) هذه بعضها:

  1. موقع كامبلي
  2. موقع فيربلنق Verbling
  3. موقع آي توك Italk

إذا كانت لديك أفكار أخرى أو خبرة في مجال ممارسة المحادثة، فانشرها هنا عبر التعليقات كي يستفيد كل من يمر على هذه المقالة 🙂 ، وإذا أحببت شكري على هذه المقالة، ففضلاً انقر زر المشاركة كي تخبر أصدقائك بها، وتقبل مني كل إمنيات التفوق والنجاح 🙂

سعيد أنك قد وصلت إلى نهاية المقالة، وآمل أنك قد استفدت منها، وستكون سعادتي أكبر عندما يستفيد منها أشخاص آخرون، فضلاً، شارك المقالة وساهم في نشرها عبر أيقونات الشبكات الاجتماعية في الأسفل،

قد تعجبك هذه المقالات أيضاً:

22 تعليق

  1. يقول نادر البلوي:

    الانقلش .. هي ان تعيشها

  2. يقول نادر البلري:

    كل ما اصل لليأس ،، افتح مقالات وازداد شجاعة وعزم للمواصلة ،، من القلب شكرا وجزيت خيرا

  3. يقول عبدالمجيد:

    شباب الي حاب نمارس مهارة التحدث سوا يضفني ع الواتس ورح نمارس في الاسكايب أو أي برامج ثانيه00966557565170

  4. يقول Daoudi Abderrahmane:

    معلومات مفيدة وثرية مشكورين

  5. يقول Rama Ramus:

    مقالة رائعة لكم جزيل الشكر والتوفيق

    • يقول بدون اسم:

      انا اعتقد أن افضل طريقة هي التحدث مع شخص رفيق ، عندما يكون معاك في السكن أو العمل وتلتقي به كل يوم، الفائدة تكون كبيرة
      شكراً

  6. يقول taif:

    lماهو البرنامج الذي قلتم عن يحفظ الكلمات التي نضيفها ونقوم بمراجعتها حتى يسهل تذكرها افيدووووووووني..

  7. جزاك الله خيراً. حلم من أحلامي يتحقق بما أتحت لي من معلومات ومواقع لتعلم اللغة.

  8. يقول Shimaa Salah:

    بجد إنت فعلا ما شاء الله شخص فوق الرائع ربنا يزيدك ويباركلك
    يكفي إني بقتدي بك

  9. يقول ibraheem:

    مهما..قلت..وعلقت..وعقبت..
    لن أوفيك حقك…من الشكر..والدعاء..

    أمنياتي القلبية لك..بدوام التميز والتفرد…

  10. يقول Rashad:

    أشكرك أخي العزيز على كل ما تبذله وزادك الله علما ونسأله أن يوفقك لتعطينا المزيد لك كل التحية

  11. يقول nabdh:

    شئ اخر استاذي، انا اتابعك واتابع كذا واحد في نفس مجالك. استغرب انه لا احد يذكر موقع lingq. من وجهة نظري وانا مبتدئة في اللغة انه برنامج جدا ممتاز فيه الاستماع والكتابة والقراءة والتحدث والكثير لكني لم اعرف التعمق في الموقع. واظن ان هناك مدرسين عبر السكايبي ارى انه الكل في واحد.والفلاش كارد عندهم وطريقة مراجعة الكلمات جدا راااائع.
    تحياتي

  12. يقول nabdh:

    يعطيك الف عافية من الطرق التي اتبعها محادثة النفس لكن المشكلة اتوقع الكثير من الاخطاء في تركيب الجملة من يصححها لي ان كنت اتحدث مع نفسي. وطريقة جد صديق، زوجي متحدث جيد جيدا ويتقن اللغه ولكن اشعر بالحرج بالتحدث معه. استغل فقط فرصة خروجه واتحدث مع ابني 4 سنوات. وهو (يعصب) لانه لايفهم مااقول.

    • يقول عمر الحمدي:

      صحيح ،، التحدث مع النفس لن تفيد في تصحيح وتطوير اللغة ، لكنها على الأقل ستفيد في المحافظة على المستوى والبدء العملي في استخدام المخزون المعرفي من الكلمات والعبارات وتطبيقها، أن يكون في اخطاء فهذا أمر طبيعي جدا لأي متعلم، لذلك لا تخافي من الأخطاء أبداً ،، ستتحسن وتذهب مع الوقت، الأمر الآخر هو ان هذه الطريقة تكون مكملة وبجانب طرق اخرى مثل التحدث مع آشخاص آخرين أفضل منك في اللغة.

      أما أنك تشعرين بالحرج عند التحدث مع زوجك، فهذا أمر غريب جدا،، الزوج أو الزوجة هو آخر شخص يشعر الانسان مع بالخجل، جيب عليك ان تكسري هذه العقدة وتبدأي فوراً بالتحدث معه بالانجليزية، انها فرصة عظيمة والله غير متوفره عند غيرك، بعض الأشخاص لا يجد أي فرد في عائلته يتحدث الانجليزية بشكل جيد، اتفقي معه على أن تكون جميع حوارتكم بالانجليزية ،، او على الأقل تخصيص نصف اليوم الزامي أو يوم ويوم

      بالتوفيق

  13. يقول محمد علي الهمداني:

    موفق اخي وبارك الله فيك

  14. يقول Abdurabu:

    شكرا جزيلا علي جهودكم الرائعة

  15. يقول Ibrahim:

    شكراً جزيلاً على ما تبذله من جهد، وجعل ذلك في ميزان حسناتك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *